مستشفى تونغ شان تانغ للطب الصيني التقليدي في بكين
Phone

Phone : +86-18395615012(English Line)   +86-311-86954186 (Arabic Line)

Email

Email : sjz-kidneyhospital@hotmail.com(أعطني رقم هاتفك لكي نتصل بكم بسرعة)

الحفاظ على نظام غذائيّ صحيّ لإرتفاع الكرياتين

الحفاظ على نظام غذائيّ صحيّ لإرتفاع الكرياتينيشير الكرياتينين إلى صحة الكلى، والتي تطرحه في البول، وذلك لأنه سهل القياس، فمن لديهم كلىً سليمة تكون نسبة الكرياتينين عندهم قليلةً أو حتى صفراً لأنّ الكلى تصفيها، أمّا المصابون بأمراض الكلى فإنّ مستويات الكرياتينين في دمهم تكون عاليةً، وبذلك يكون بالإمكان استخدام قياس مستويات الكرياتينين في الدّم والبول لمعرفة معدّل تصفية الكلى لهذا المركّب، أي ما يُعرف بمعدّل تصفية الكرياتينين . ويرتبط معدل تصفية الكرياتينين بسرعة التَّرْشيحِ الكُبَيبِيّ والذي يُعدّ ضمن الفحوصات التي تُستخدم لتقييم وظائف الكلى.

كيفية تخفيض نسبة الكرياتينين

تتضمّن الأساليب التي تقلّل من نسبة الكرياتينين بشكل سريع ما يلي الحد من ممارسة التمارين الرياضيّة المُجهدة: فمع ممارسة التمارين الرياضيّة بشكل مفرط، يحوّل الجسم مادة الكيراتين إلى الكرياتينين بمستويات عالية، فعلى الرّغم من ضرورة ممارسة النّشاطات الرياضيّة إلّا أنّ الإفراط بها لا يُعدّ صحيّاً، ويزيد من نسب الكرياتينين. شرب الكثير من الماء: كما ذُكر أعلاه إنّ الجفاف يؤدّي إلى زيادة نسبة الكرياتينين، ولتجنّب ذلك يُنصح بشرب الكثير من الماء، أي من 8 إلى 10 أكواب يومياً، فشرب الكثير من الماء يساعد على طرح الكرياتينين من الجسم عبر البول. الحدّ من استهلاك الصّوديوم: فهو يحبس السّوائل في الجسم، مما يؤدي إلى التّقليل من التّبول، وبالتالي فإنّ الكرياتينين يبقى في الجسم، لذلك يجب الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على الكثير من الصّوديوم، منها الأطعمة المعالجة، والوجبات السريعة.

الحفاظ على نظام غذائيّ صحيّ:

من ذلك تناول الخضروات، والفواكه، والشّوفان، لأنّ الحفاظ على تناول الأغذية الصحيّة يؤدّي إلى السّيطرة على نسبة الكرياتينين، فعلى سبيل المثال بدلاً من اللجوء إلى اللّحم الأحمر كمصدر للبروتين بالإمكان استبداله بمصادر أخرى، منها الخيار، والجزر، والخسّ، والفجل، والملفوف، والقرنبيط، ويُنصح أيضاً بعدم تناول الأغذية الغنيّة بالسكّر المكرّر، وتجنّب الكحول، والصودا، والشاي، واستبدالها بالماء. استخدام الأعشاب المنزليّة: فهناك أعشاب منزليّة تساعد على خفض نسبة الكرياتينين، منها البابونج، والقرفة، والجنسنغ. استخدام الأدوية: مثل حاصرات قناة الكالسيوم ومدرّات البول التي تساعد على تخفيض مستويات الكرياتينين، أمّا حاصرات قناة الكالسيوم فهي توسّع الأوعية الدمويّة، مما يساعد على تدفّق الدّم إلى الكلى، وبالتّالي تنخفض نسبة الكرياتينين. أمّا مدرّات البول فهي تزيد من إخراج الكلى للتخلّص من الفضلات، لكنّه يجب عدم استخدام مدرّات البول بشكل مفرط؛ لأنّها في هذه الحالة تزيد من مستويات الكرياتينين، وهناك أيضاً العديد من الأدوية الأخرى التي تساعد على السّيطرة على نسب الكرياتينين المرتفعة.

WhatsApp:008618395615012

Email:sjz-kidneyhospital@hotmail.com

قد تهتم بالمشاكل التالية :
اين يمكن ان أجد هذه العلاجات ؟
كم تكلفة اسعار العلاج في المستشفي؟
كم مدة العلاج في المستشفي ؟
كيف تأتي إلي مستشفانا؟
ما هو أفضل علاج لعلاج أمراض الكلى؟
هل هذا العلاج يمكن ان يستبدل لغسيل الكلى؟

اذا كنت ترغب في الحصول على افضل العلاج او أفضل الوقاية لعلاج أمراض الكلى يرجي اترك لنا رسالة , طبيبنا سيرد عليك في اسرع وقت ممكن , هذه الخدمة هي المجانية

يمكنك أن تتحدث مع دكتورنا على الانترنت الآن ! انقر